الرئيسية / مقالات ودراسات / “مئوية عبد الناصر ” ميلاد عبد الناصر..انتشال للفقراء من القاع

“مئوية عبد الناصر ” ميلاد عبد الناصر..انتشال للفقراء من القاع

13920970_1413242792035989_3321621_n

 بقلم :محمود كامل الكومى
مع صباح يوم 15 يناير 2018 يبدأ العد التنازلى لِاِفُول قرن من الزمان على ميلاد الزعيم جمال عبد الناصر , هذا الزعيم الذى مازال متفرداً بحب الشعب العربى من المحيط الى الخليج رغم مرور 48 عاما على رحيله , فهو الحى رغم الكفن الخالد فى لوح الزمن .

ولد عبد الناصر فى أسره شعبيه من صعيد مصر .. وترعرع بين شعب أجهده الغزاة وسرقه عملاء الاستعمار الاقطاعيين والرأسماليين ولذلك كان ميلاده مرتبطاً ارتباطاً لايقبل التجزئه بالانحياز المطلق لقوى الشعب العامل , من العمال والفلاحين والمثقفين الثوريين والجنود والرأسمالية الوطنيه غير المستغلة ,بما يحقق مصلحة المجتمع وخاصة طبقتيه الفقيرة والمتوسطة .

نشأته بين الطبقة الوسطى والفقيرة فجرت فيه روح الثورة على الظلم والقهر والاستغلال والاستعباد الذى قادتة الرأسمالية والإقطاع المرتبطين بالقصر والاستعمار , فصارت ثورته وميكانيزم فورانها وثوريتها لتقضى على الإقطاع
وسيطرة رأس المال على الحكم وبالتبعية القضاء على الملكية والاستعمار.

ميلاده ..أنتعاش للفقراء وتحولهم الى ملاك لوسائل الإنتاج وللقلاع الصناعية التى حولت مصر الى دولة منتجة والى اقتصاد يصدر الإنتاج , وقطاع عام ملك للشعب صنعة عبد الناصر ليقود عملية التنمية الاقتصادية والاجتماعية , مما ساعد أبناء الطبقة الفقيرة على أن تنهض وتُخرِج العلماء من بين طياتها ليصنعوا مصر التى أذابت الفوارق بين الطبقات .

ميلاد عبد الناصر هو ميلاد لفكر جديد .. صنع الحرية الاجتماعية وجعل طريقها الاشتراكية , محدداً خطوط وخطوات الحرية الاجتماعية التى حققها بفرصة متكافئة أمام كل مواطن فى نصيب عادل من الثروة الوطنية – ولم يقتصر
فكره على مجرد اِعاده توزيع الثروة الوطنية بين المواطنين ,واِنما عمل على توسيع قاعدة هذه الثروة الوطنية التى استطاعت الوفاء بالحقوق المشروعة لجماهير الشعب العاملة .

فى مؤية ميلاد عبد الناصر  .. لابد أن ندرك أن أى منهاج غير ماسلف هو بيان لايستطيع أن يحقق التقدم المنشود للوطن .. فقد حذرنا “ناصر” أن رأس المال فى تطوره الطبيعى فى البلاد التى ارغمت على التخلف –بفعل الامبريالية وأذنابها من الرأسمالية المحلية – لم يعد قادرا على أن يقود الانطلاق الأقتصادى ولاحتى ان يفي بضرورات الحياة للطبقات الشعبية , فى زمن نمت فيه الاحتكارات الرأسمالية الكبرى فى البلاد المتقدمة اعتماداً
على استغلال موارد الثروة فى المستعمرات ومنها دولنا العربية .

 مع مؤية ميلاد “ناصر”.. لابد أن ننقد ذواتنا .. ونعترف بتفريطنا فى الثوابت الناصرية, وتركنا الحبل على الغارب لقوى الرأسمالية المتحالفة مع الامبريالية العالمية تنتهك حرمة الطبقات الفقيرة والوسطى وتمتص دماءها
,,
مما مكنها من ان تعمل بكل ضراوة من أجل القضاء على منجزات “ناصر” التي ناضل من اجل أن تجعل من طبقات المجتمع الدُنيا والوسطى قيادات تقود مجتمع الكفاية والعدل لتذوب الفوارق بين الطبقات – فخربوا المصانع التى
مَلَكَها عبد الناصر للعمال وباعوها للراسمالية بأبخس الأثمان وكذلك القطاع العام الذى كان يقود التنمية من أجل جموع الشعب العامل , فقد سرقته الرأسمالية المتوحشة المصريه ودولاب الحكم بعد وفاة ناصر, واعادوا الأرض
التى وزعها عبد الناصر على المعدمين الى الاقطاع – فعاد الفقر اشد وأنكى وتحولت الطبقة الدُنيا الى ماتحت الأرض وبدت الطبقة الوسطى هى الأشد فقراً , وصار رأس المال المتحالف مع الامبريالية العالمية نذيراً بنزوح
ثروات مصر وغيرها من الدول العربية الى عواصم الامبريالية العالمية فى أمريكا وبريطانيا وفرنسا ليصب فى نهاية المطاف فى خزائن الصهيونية العالمية .

 مؤية “عبد الناصر”  تهل علينا اليوم ليبدأ أفول قرن على ميلاده ..وشعبنا المصرى والعربى يعانى من سطو مافيا رجال الأعمال وبارونات المخدرات والسلاح , وغدت الحكومة المصرية وأغلب الحكومات العربية هى حكومات مافيا رجال الأعمال المتحالفين مع الأمبريالية العالمية , تصنع غلاء الأسعار وزيادة أسعار السلع وتعويم الجنيه مما يزيد الفقراء فقراً فى مصر , ليصب كل ذلك فى جيوب الأغنياء مزيدا من الترف وعيش البارونات , وصارت كل قراراتها وحكامها تعبث بمقدرات الشعوب العربية وتخضع لشروط البنك الدولى وصندوق النقد , رافعة راياتها البيضاء استسلاما لتصير متفرج أو سمسار يبيع الشعب للشركات الرأسمالية ويقبض منها عمولته, تاركين الطبقات الشعبية الكادحة تلقى مصيرها الى الفقر والفساد والجهل والمرض بما يجبرها على بيع اعضاء جسدها فى مقابل رمق الحياة .

مع مؤية ميلاد الزعيم ..لابد من ثورة شعبية يولد من رحمها قيادات ثورية ناصرية تنحاز للفقراء وتستعيد منجزات عبد الناصر التى قدمها للفقراء , بما يعنى انه لابد من أعادة توزيع الثروة من جديد ولايمكن ذلك ااِلا بالتأميم لكل شركات النهب الأستعمارى ومافيا رجال الأعمال , وأصحاب رؤس الأموال الحرام ومصادرة كل ممتلكاتهم التى كونوها عن طريق نهب ثروات الشعب وسرقته.

لابد من أستعادة المصانع التى بناها ناصر , واعادة هيكلتها لتقود عملية الانتاج للاكتفاء الذاتى وللتصدير فيما بعد لتكون مصدر للعملات الحرة بما يتبعه ذلك من الغاء تعويم الجنيه المصرى ليعود للجنيه احترامه ويعود الاستقرار للاقتصاد تبعا لذلك.

فى ذكرى ميلاد عبد الناصر وفى يوم بداية أُفول قرن على ميلاده .. لابد للشعب العربى أن يدرك جيداً أن الهجوم على الرئيس عبد الناصر يرضي الولايات المتحدة الأمريكية و إسرائيل و النظام الحاكم فى مصر و جميع الأنظمة العربية العميلة للولايات المتحدة الأمريكية و جماعة الأخوان المسلمين و رجال الأعمال والسماسرة والمستفيدين من النظام الحاكم فى مصر.

منذ عام 1974 إلى الآن.. وهؤلاء هم أعداء الأمة العربية والشعب العربى وبالتالى فهذا يُعظم من قدر جمال عبد الناصر ويخلد ذكراه.. وإذا كان البعض من الحكام الموتورين وسماسرة الصهيونية والامبريالية يستغربون لماذا كل
هذا الحب لجمال عبد الناصر من الشعب العربى رغم مرور 48 عاما على وفاته ؟ فهم بلا أحساس لأنهم لايدركون كيف يعيش جمال عبد الناصر فى قلوب الفقراء الذين باعوهم للرأسمالية- فهم الأوفياء لمن عاش من أجلهم , فصار حياً فى قلوبهم .

وأخيراً .. فإنه  مع مؤية ميلاد “ناصر” لابد لكل الشعب العربى أن يقف وقفة تعبوية مع النفس , ليشحذ قواه فى مواجهة الامبريالية العالمية وأذنابها من الرأسمالية العربية والخليجية , اِذا اراد ان يعيش وينطلق الى آفاق
رحبه ,ليسترد عرقه وقوت يومه الذى سرقته منه تلك الراسمالية العفِنة بما تمثلة من حكومات مافيا رجال الأعمال .

وشعبنا العربى وهو يحتفل ببداية أفول قرن على ميلاد زعيمه .. يجب أن يستعيد ثقته فى نفسه ويسترد كبريائه ويتذكر مقولة الزعيم الخالد جمال عبد الناصر ” أن الشعب هو القائد وهو المعلم وهو الخالد أبدا “.
محمود كامل الكومى

كاتب ومحامى – مصرى

عن admin

شاهد أيضاً

56111

رسالة من ليبيا بمناسبة مئوية جمال عبد الناصر

بقلم : محمد الغول الجادري – مدير أذاعة الوطن العربي الكبير و صوت أفريقيا ثمة …

5 تعليقات

  1. الف تحية و سلام الى روح القائد المعلم الخالد ابا خالد … رحمك الله وجعل مثواك الجنة .. ايها الميت الحي في قلوبنا و عقولنا … كل التقدير و الاحترام والشكر الجزيل الى كل شخص عمل و يعمل و ساهم و يساهم في هذا العمل الرااائع … العمل العظيم ابا خالد يستحق كل عمل خير ، و كل تكريم و كل مكان يكون فيه الغائب الحاضر في قلوبنا وعملنا ، بارك الله بكم جميعا ، عشتم و عاشت مصر العروبة ، مصر عبد الناصر ، حماها الله من الاعداء والعملاء و المتامرين و الارهاب الانجاس جميعا .. سلاما الى روح القائد عبد الناصر و سلام لكم حميعا ….

  2. صباح الخير
    انا طبيب فلسطيني اسكن في نابلس وارغب بالمشاركة في الاحتفال بمئوية الزعيم الراحل جمال عبد الناصر
    ارجو إعلامي إذا كنتم قد اتفقتم مع / او تنصحون بفندق معين لنزول المشتركين من خارج مصر وهل يوجد أي معلومات او نصائح ممكن بتزويدي بها
    مع تحياتي لكم
    وتمنياتي بنجاح هذه الاحتفالية
    الرحمة والخلود لناصر
    د.عبد الرحيم سويسة
    نابلس – فلسطين

    ——–
    swesa2005@yahoo.com
    حساب فيسبوك / د.عبد الرحيم سويسة
    موبايل 00972599318979

  3. عبد الناصر كان نصير الفقراء وبوفاة اصيح الفقراء تخيه لكاتب المقال

  4. عبد الناصر كان نصير الفقراء وبوفاتة اصيح الفقراء يتامى
    تحيه الى كاتب المقال

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *